Accessibility links

logo-print

أوباما يحذر من سيطرة الجمهوريين على الكونغرس في الانتخابات النصفية المقبلة


أكد الرئيس باراك أوباما على أهمية الدور الذي يلعبه قطاع الطاقة النظيفة في الاقتصاد الأميركي وفي خلق وظائف جديدة.

وأشار في خطابه الأسبوعي إلى محطة للطاقة الشمسية تم بناؤها هذا الشهر في كاليفورنيا، مؤكدا أنها عند اكتمالها ستوفر الطاقة الكهربائية لأكثر من 140 ألف عائلة، ووظائف لمئات الأشخاص.

وأضاف "بمشاريع مثل هذه وغيرها حول البلاد فإننا ندعم مطالبتنا بمواصلة الريادة في الاقتصاد العالمي الجديد، وخلق المزيد من الوظائف، وإنتاج طاقة نظيفة، تساعدنا في التقليل من الاعتماد على النفط الخارجي وحماية كوكبنا لأجيال المقبلة".

وحذر أوباما من سيطرة الجمهوريين على الكونغرس خلال الانتخابات النصفية الشهر المقبل، قائلا إنهم يسعون لإلغاء التمويل الذي خصص لقطاع الطاقة النظيفة.

وأضاف "ما سيفعلونه غير منطقي لاقتصادنا، ولا للأميركيين الساعين للحصول على عمل. غير منطقي لمستقبلنا، إن الرجوع إلى الوراء وإلغاء هذه الخطط يعني تسليم قدرتنا التنافسية إلى الصين وغيرها من الدول".

أما رد الحزب الجمهوري، فجاء على لسان السناتور ميتش ماكونيل زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس الشيوخ "بعد أن استنفدت الحكومة الأموال الفدرالية في خطة التحفيز الفاشلة ومشروع الإصلاح الصحي، ما تزال ترغب في المزيد، ولهذا السبب تظل الطبقة المتوسطة رهينة خططهم هذه وسعيهم لتحقيق رغباتهم الحمقاء بفرض ضرائب على خالقي الوظائف داخل الولايات المتحدة في خضم الركود الذي تشهده البلاد".

وقال الديموقراطيون إن سعي الجمهوريين لخفض الضرائب يصب فقط في مصلحة الأثرياء داخل الولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG