Accessibility links

logo-print

مسؤول أممي: 30 ألف عائلة نازحة إلى إقليم كردستان تعاني أوضاعا مزرية


دعا مسؤول في الأمم المتحدة حكومة إقليم كردستان إلى بذل مزيد من الجهود للعناية بالنازحين إلى مناطقها نظرا لأوضاعهم المعيشية الصعبة.

وقال والتر كالين ممثل الأمين العام للأمم المتحدة المعني بحقوق الانسان للنازحين إن نحو 30 ألف عائلة نازحة إلى الإقليم يعاني أفرادها من أوضاع اقتصادية مزرية، على حد تعبيره.

وأضاف كالين في مؤتمر صحفي في أربيل أن غالبية تلك العوائل تضطر إلى حرمان أطفالها من المدارس للمساعدة في تحسين أوضاعها الاقتصادية، وأشار إلى أن العديد منهم لا يستطيعون نقل البطاقة التموينية إلى الإقليم.

وقال كالين إنه تلقى معلومات حول تعرض نازحين لمضايقات واعتقالات على صلة بموضوع أجراء التعداد السكاني المقبل.

والتقى كالين الذي يقوم بزيارة للإقليم رئيس حكومة الإقليم برهم صالح، ومسؤول العلاقات الخارجية فلاح مصطفى ووزير الداخلية كريم سنجاري وممثلين للمجتمع المدني.

XS
SM
MD
LG