Accessibility links

تصاعد هجمات الطائرات بدون طيار في باكستان للتعجيل بعملية القضاء على الإرهابيين


تصاعدت في الآونة الأخيرة الهجمات التي تشنها الطائرات الأميركية بدون طيار داخل الأراضي الباكستانية في محاولة للتعجيل بالقضاء على الإرهابيين والمتطرفين الذين يختبئون في المناطق الجبلية على الحدود بين أفغانستان وباكستان، الأمر الذي أدى إلى تزايد التوتر بين الولايات المتحدة وباكستان.

وقد أسفر مقتل بعض أفراد حرس الحدود الباكستاني إلى لجوء باكستان إلى إغلاق أحد الممرات المهمة التي يستعملها حلف شمال الأطلسي لنقل إمداداته إلى أفغانستان.

باكستان تطالب باحترام سيادتها

وقال السفير حسن حقاني سفير باكستان لدى واشنطن في لقاء تلفزيوني إن على الغرب احترام سيادة الدولة في باكستان، وأضاف قائلا: "يرى الباكستانيون أن يتولوا هم ضمان الأمن على جانبهم من الحدود، لكنهم سيفعلون ذلك في الإطار الزمني الذي يحددونه، لأنه لا يمكننا دوما اتباع الإطار الزمني الذي يحدده حلفاؤنا، لأننا في حكم الحلفاء ولسنا دولة تدور في فلك أحد."

الحرب على الإرهاب والتطرف

وأكد سفير باكستان لدى واشنطن حرص بلاده على مواصلة الحرب على الإرهاب والتطرف على النحو الذي تراه بالتنسيق مع الدول الحليفة، لكنها تهتم كثيرا بما يجري بين جماهيرها. وأضاف: "تبقى هناك حقيقة مهمة وهي أن ما يمكن للحكومة المنتخبة ديموقراطيا في باكستان يحكمه الرأي العام."
XS
SM
MD
LG