Accessibility links

مقتل سعودي مطلوب على قائمة الإرهاب في قصف أميركي بأفغانستان


أفادت صحيفة الحياة الصادرة في لندن اليوم الاثنين أن السعودي سعد محمد الشهري المطلوب في السعودية قتل في قصف أميركي استهدف موقعا لعناصر تنظيم القاعدة في أفغانستان خلال "الأيام الماضية".

وذكرت الصحيفة أن الشهري يحمل الرقم 34 على قائمة من 36 مطلوبا لدى السلطات السعودية بتهمة الإرهاب والانتماء لتنظيم القاعدة.

وقالت الصحيفة إن الشهري "قتل خلال الأيام الماضية في أفغانستان جراء قصف أميركي على أحد المواقع التي يتجمع فيها عناصر تنظيم القاعدة" مشيرة إلى أن عائلة الشهري علمت بنبأ وفاته عبر اتصال من مجهول.

وقالت والدة الشهري للصحيفة إن الشخص المجهول "أخبرها بمقتل سعد في قصف جوي" مشيرة إلى أن ابنها كان "منذ فترة طويلة في أفغانستان وله خمسة أبناء ثلاثة منهم في أفغانستان من زوجة أجنبية اقترن بها هناك".

ونقلت صحيفة الحياة عن مصادر مقربة من العائلة أن سعد الشهري انقطع عن تعليمه المدرسي في المرحلة المتوسطة وغادر إلى إفغانستان أثناء الحرب ضد الاحتلال السوفييتي وعاد إلى السعودية بعد سنوات حيث تزوج وأنجب طفلين، ثم غادر مجددا إلى أفغانستان برفقة شقيقه يوسف.

وبحسب الصحيفة فقد تم اعتقال يوسف في معسكر غوانتانامو بعد دخول القوات الدولية لأفغانستان عام 2001 ثم أعيد إلى السعودية، لكنه قتل في مواجهات مع القوات الأمنية السعودية العام الماضي في جازان بجنوب المملكة.

وقالت إن سعد الشهري أصبح بعد أن عاد لأفغانستان خبيرا في التدريب والتسليح وكان مرافقا لزعيم الحزب الإسلامي الأفغاني قلب الدين حكمتيار.

وأضافت أن لسعد الشهري شقيق آخر يدعى عبدالمجيد وينتسب إلى صفوف القاعدة في اليمن.

XS
SM
MD
LG