Accessibility links

تقرير يكشف عن بدء العمل في 350 وحدة استيطانية منذ انتهاء فترة تجميد الاستيطان


أفادت مصادر إسرائيلية اليوم الأربعاء أن أعمال البناء مستمرة في 350 وحدة سكنية استيطانية جديدة في عدد من المستوطنات الإسرائيلية منذ نهاية مفعول قرار تجميد البناء الاستيطاني قبل عشرة أيام مشيرة إلى أن المستوطنين سعوا إلى تسريع أعمال البناء تحسبا لأي تجميد مستقبلي للاستيطان في ظل الضغوط الأميركية والدولية على حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

وقالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية في تقرير نشرته في عددها الصادر اليوم الأربعاء إن المستوطنين بدأوا قبل نهاية فترة تجميد البناء الاستيطاني ببذل جهود كبيرة لإطلاق حملة بناء واسعة النطاق بمجرد نهاية مهلة الأشهر العشرة لتجميد الاستيطان.

وأضافت أن مجلس ييشا الذي يمثل المستوطنين قد أعرب عن ارتياحه للعدد الكبير من مشروعات البناء التي تم إطلاقها حتى الآن.

ونقلت عن داني ديان رئيس مجلس ييشا، القول إن البناء في الضفة الغربية يمثل عودة الحياة الطبيعية، معتبرا أن "إضاعة عشرة أشهر من الوقت تسبب بحد ذاته بالأذى ولم يخدم أحدا"، على حد قوله.

ورصدت الصحيفة خلال جولة لها في مواقع البناء في المستوطنات طوابير طويلة من العمال الفلسطينيين الذين انتظروا عند مدخل مستوطنة تالمون غرب رام الله قبل أن يقوم ضباط أمن المستوطنة بفحص هوياتهم والسماح لهم بالدخول إلى مواقع بناء متعددة في المستوطنة.

وذكرت هآرتس أن أعمال البناء الاستيطاني، التي استؤنفت بعد انتهاء العمل بقرار التجميد تشمل 34 وحدة سكنية في مستوطنة كريات أربع و54 وحدة في مدينة اريئيل لإسكان المستوطنين الذين تم إجلاؤهم قبل خمس سنوات من مستوطنة نيتساريم في قطاع غزة.

وقالت إن أعمال البناء بدأت في مستوطنة كرمي تصور الواقعة في منطقة غوش عتصيون على 56 وحدة سكنية بخلاف 56 وحدة أخرى في مستوطنة كدوميم وعدد قليل من الوحدات السكنية بنظام "إبن بيتك" (البناء الذاتي) في مستوطنة أدم بنيامين الواقعة في تخوم مجلس ماتيه بنيامين الإقليمي الذي بدأت فيه أعمال تجريف الأراضي تمهيدا لإقامة 24 وحدة سكنية.

وأضافت أن العمل يجري كذلك في مستوطنة ماتيتياهو الكائنة في تخوم ماتيه بنيامين أيضا لبناء 20 وحدة سكنية، بينما يجري العمل في مستوطنة نيلي لبناء ما بين خمس إلى عشر وحدات كما يستمر العمل في مستوطنة نيرياة الواقعة في غوش تالمونيم لتوسيع المستوطنة الصغيرة بـ20 وحدة سكنية.

وقالت هآرتس إن أعمال بناء عدد قليل من الوحدات السكنية يجري في مستوطنات مختلفة أخرى مثل مستوطنة ريفافا ومستوطنة كفار أدوميم وغيرها.

شين بيت: اعتقال اثنين من عرب إسرائيل

من جهة أخرى، ذكرت صحيفة جيروسليم بوست أن جهاز الأمن الإسرائيلي الداخلي (شين بيت) اعتقل اثنين من عرب إسرائيل لاتهامهما بدعم الإرهاب بصورة غير قانونية والتخطيط لتنفيذ جرائم.

وأوضحت الصحيفة أن الشيخ ناظم بوسليم إمام جامع الناصرة أوقف مع مواطن آخر من عرب إسرائيل يدعى محمد زيداني نعراني ويقيم في المدينة ذاتها.

وأشارت إلى أن الشيخ معروف بتصريحاته المعادية لإسرائيل والولايات المتحدة، من دون تقديم مزيد من التفاصيل حول طبيعة الاتهامات الموجهة للشخصين.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد اعتقلت يوم الثلاثاء اثنين آخرين من عرب إسرائيل في مدينتي شفرام وأم الفحم بدعوى "حيازة أسلحة لصالح حركة حماس ومحاولة تجنيد أشخاص من عرب إسرائيل لصالح منظمة إرهابية"، على حد قول السلطات.

XS
SM
MD
LG