Accessibility links

حماس تكشف عن خطة إسرائيلية لمعرفة مكان إخفاء الجندي غلعاد شاليت


قالت صحيفة الأهرام المصرية إن حركة حماس قامت بإحباط محاولة إسرائيلية لمعرفة مكان إخفاء الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة غلعاد شاليت من خلال "زرع عميل داخل الجناح العسكري للحركة".

وتابعت الصحيفة المصرية أن العميل الذي ينتمي للمنطقة الوسطى في قطاع غزة حاز على ثقة القيادات العسكرية والسياسية للحركة، وكان مسؤولا لمدة 3 سنوات عن تزويد كتائب القسام بأجهزة لاسلكي، وتمكن من إقامة علاقات طيبة مع قيادات الصف الأول إلى أن شك فيه أحد القادة العسكريين البارزين وأبلغ عنه.

وأوضحت مصادر في حركة حماس للصحيفة المصرية أن الهدف الرئيسي لإسرائيل كان الوصول إلى مكان إخفاء شاليت سواء عن طريق زرع أجهزة تنصت داخل أجهزة اللاسلكي التي كان العميل يزود الحركة بها أو عن طريق العلاقات الشخصية التي أقامها العميل مع كبار قادة الجناح العسكري.

وذكرت المصادر، وفقا لما ذكرته مواقع اخبارية، أنه بمجرد اكتشاف شخصية العميل قامت حركة حماس بالتخلص من أجهزة اللاسلكي التي زودت الحركة بها وشرعت في استخدام شبكة اتصالات أرضية خاصة بها تكون مؤمنة بشكل أكبر.

وفيما يتعلق بمصير العميل، قالت المصادر في حماس أنه بمجرد "اكتشاف أمره وقبل أن تتوجه قوة من حماس لاعتقاله والتحقيق معه علمت إسرائيل بأن عميلها قد سقط فاتصلت به، وأبلغته بضرورة الفرار من غزة فورا وبالفعل توجه إلى منطقة جحر الديك الصحراوية قليلة السكان بشرق غزة حيث كانت هناك دبابة تنتظره لإخراجه من غزة نهائيا".

وقالت صحيفة جروسليم بوست إن أسرة شاليت تقيم في خيمة احتجاج خارج مكان إقامة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس. وتقول أسرة شاليت إنها ستبقى في هذه الخيمة إلى أن تتم عودة شاليت إلى أسرته.
XS
SM
MD
LG