Accessibility links

logo-print

تأكيد رسمي أن كيم جونغ أون يخلف والده في قيادة كوريا الشمالية


قدم عضو في المكتب السياسي في الحزب الحاكم في كوريا الشمالية أول تأكيد علني الجمعة بأن كيم جونغ أون سيمثل الجيل الثالث لأسرته في قيادة البلاد.

وقال يانغ هيونغ سوب نائب رئيس اللجنة التنفيذية الدائمة في الجمعية الشعبية العليا (البرلمان) "شعبنا يفتخر في الحقيقة بأنه تبارك بقادة عظام من جيل إلى جيل".

وكان الزعيم الحالي كيم جونغ إيل قد تولى السلطة كرئيس لكوريا الشمالية عام 1994 بعدما توفي والده جراء سكتة قلبية، ليكون ذلك أول انتقال للسلطة بالوراثة في أي من الأنظمة الشيوعية.

وكانت بيونغ يانغ قد بدأت الجمعة احتفالات تستمر ثلاثة أيام بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لتأسيس حزب العمال في كوريا الشمالية.

ويزعم المسؤولون الحكوميون من بينهم يانغ هيونغ سوب أن هذه الاحتفالات ستكون الأكبر من نوعها في تاريخ البلاد.

وقال "إنها لحظة مهمة نحتفل فيها بالذكرى الخامسة والستين بتأسيس حزب العمال الكوري. ما يمكنني قوله لكم إن الرئيس العظيم الجنرال كيم جونغ ايل سيقودنا إلى النصر بفضل قيادته الحكيمة وشعبنا على معرفة تامة بأهمية هذه الاحتفالات".

XS
SM
MD
LG