Accessibility links

توقعات بإقرار إسرائيل لقرار بتجميد الاستيطان لشهرين مخافة الدخول في أزمة مع إدارة أوباما


أفادت مصادر إسرائيلية بأن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو يخطط لاتخاذ قرار جديد باستئناف تجميد البناء في المستوطنات للحيلولة دون الدخول في أزمة مع إدارة أوباما، حسبما ذكرت القناة العاشرة للتليفزيون الإسرائيلي.

ونسبت القناة إلى مصادر لم تسمها القول إن حزب شاس اليميني سوف يصوت لصالح قرار تجميد الاستيطان في الضفة الغربية لمدة 60 يوما طالما أن قرار التجميد سيكون الأخير من نوعه.

ونقلت القناة عن وزير الإسكان من حزب شاس أرييل أتياس عضو الحكومة الأمنية المصغرة قوله إن الحزب لن يعترض على تجميد الاستيطان بشرط أن تكون الولايات المتحدة قد وعدت بأن يكون هذا التجميد هو الأخير.

وقالت القناة العاشرة إن الزعيم الروحي للحزب الحاخام عوفاديا يوسف وافق على اتخاذ هذا القرار لأنه لم يرغب في أن يكون مسؤولا عن أي مشكلة بين نتانياهو والرئيس باراك أوباما.

ومن ناحيتها، قالت صحيفة جيروسليم بوست إن حصول نتانياهو على تأييد وزراء حزب شاس لتجميد الاستيطان من شأنه أن يحدث الفارق في مسألة تأييد أو رفض استئناف تجميد البناء الاستيطاني لفترة أخرى.

ولفتت إلى أن نتانياهو كان قد أكد في وقت سابق أن وزراء شاس يمتلكون ترجيح كفة أي تصويت محتمل على تجميد الاستيطان في الحكومة الأمنية المصغرة.

وتأتي أنباء اقتراب الحكومة الإسرائيلية من الموافقة على تجميد البناء الاستيطاني مجددا بعد أن أعلنت جامعة الدول العربية عن تأييدها لقرار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بمنح الولايات المتحدة شهرا لإنقاذ محادثات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين التي بدأت في واشنطن مطلع الشهر الماضي.

XS
SM
MD
LG