Accessibility links

logo-print

كرزاي يؤكد إجراء اتصالات بين الحكومة الأفغانية ومتمردي طالبان لإنهاء الحرب


أكد الرئيس الأفغاني حامد كرزاي صحة الأنباء التي ظلت مصادر عديدة ترددها منذ مدة بشأن بدء اتصالات بين الحكومة الأفغانية ومتمردي طالبان بهدف إنهاء الحرب وتحقيق الاستقرار في البلاد.

وقال خلال حوار أجرته معه شبكة تلفزيون CNN: "تم بالطبع إجراء اتصالات مع جهات مختلفة في الحكومة الأفغانية على المستويين الاجتماعي والسياسي أيضا، إنها ليست اتصالات رسمية منتظمة مع مسؤول محدد في حركة طالبان، ولكنها اتصالات شخصية وغير رسمية، وهي تجري منذ مدة ليست بالقصيرة."

وأعرب الرئيس الأفغاني عن أمله في انتظام هذه الاتصالات بعد تشكيل مجلس السلام برئاسة الرئيس الأفغاني الأسبق برهان الدين رباني، وأضاف: "لم يتم حتى الآن إجراء اتصالات رسمية مع جهة معينة تتصل بحركة طالبان وتوافينا بردودها بصورة منتظمة، ولكننا نأمل في حدوث ذلك في أقرب وقت ممكن."

تجدر الإشارة إلى أن رباني شارك في الحرب التي حررت أفغانستان من النفوذ السوفياتي وتولى السلطة في البلاد خلال الفترة بين عامي 1992 و1996.

واشنطن ترحب بجهود المصالحة

وقد ورحبت الولايات المتحدة بالجهود التي تبذل لتحقيق المصالحة الأفغانية، إلا أنها أعربت عن اعتقادها بأن ثمة مغالاة في أمر تلك المحادثات.

وقال رتشارد هولبروك المبعوث الأميركي إلى باكستان وأفغانستان إن الولايات المتحدة تدعم هذه الاتصالات شريطة ألا تتعدى الخطوط الحمراء وهي أنه ينبغي على من يقرر الانضمام إلى النظام السياسي نبذ القاعدة، وإلقاء السلاح والموافقة على أحكام الدستور مع إيلاء الاهتمام الخاص لدور الأقليات والمرأة.
XS
SM
MD
LG