Accessibility links

logo-print

الكتل الكردستانية تواصل مفاوضات تشكيل الحكومة مع الكتل الأخرى


تقدم ائتلاف الكتل الكردستانية بورقة تحدد رؤيتها في تشكيل الحكومة إلا أنها ما زالت مثار جدل بين الأطراف السياسية.

وقال عضو ائتلاف دولة القانون حسين الأسدي إن التحالف الوطني ليس هو الجهة المعنية بالموافقة على بنود الورقة الكردية، مشددا على أن بنودا في الورقة تحتاج موافقة من مجلس النواب وليس من كتلة نيابية معينة.

وأوضح الأسدي لراديو سوا إلى أن ائتلافه بحاجة لمزيد من الوقت لاتخاذ موقف بشأن الورقة الكردية.

من جانبه، دعا عضو الائتلاف الوطني علي شبر إلى عدم استغلال قضية تشكيل الحكومة لممارسة الضغوط على الشركاء السياسيين، داعيا إلى تأجيل المشاريع السياسية إلى ما بعد تشكيل الحكومة.

من جانبه أعرب القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان عن أمله في أن تصب نتائج المباحثات حول الورقة الكردية في مصلحة العملية السياسية.

وسبق لائتلاف الكتل الكردستانية أن تقدم بورقة تضمنت جملة من المطالب التي يسعى الأكراد لتحقيقها، وجعلت منها أساسا في تقديم دعمها للكتل المتنافسة على تشكيل الحكومة المقبلة.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG