Accessibility links

logo-print

تسعة فرنسيين من ركاب "أسطول الحرية" يرفعون شكوى أمام المحكمة الجنائية الدولية ضد إسرائيل


رفع تسعة فرنسيين من ركاب أسطول المساعدات إلى غزة الذي هاجمته إسرائيل في 31 مايو/ أيار الماضي شكوى أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي يتهمون فيها الدولة العبرية بارتكاب "جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية".

وصرحت المحامية ليليان غلوك التي تمثل تسعة من أصل عشرة فرنسيين شاركوا في الأسطول وأرملتي تركيين قتلا في العملية وتركي ناج أن الشكوى مرفوعة ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ووزير الدفاع أيهود باراك ورئيس الأركان الجنرال غابي اشكينازي "نظرا لتبنيهم مسؤولية هذه العملية".

وأكدت المحامية التي تتخذ مقرا في نانسي شرق فرنسا قرب رفع شكوى إضافية مماثلة باسم الضحايا الأتراك الآخرين للهجوم على الأسطول، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقتل تسعة ناشطين أتراك أحدهم يحمل الجنسية الأميركية في هجوم شنته قوات خاصة في البحرية الإسرائيلية على الأسطول في المياه الدولية فيما كان يحاول كسر الحصار المفروض على قطاع غزة.

XS
SM
MD
LG