Accessibility links

logo-print

مقتل ستة جنود من الناتو في أفغانستان وواشنطن تبدي استعدادها لرفع أسماء لطالبان من لائحة الإرهاب


أعلنت قيادة القوات الدولية التابعة لحلف شمال الأطلسي في أفغانستان اليوم الأربعاء عن مقتل ستة من جنودها في ثلاث هجمات منفصلة بأفغانستان.

وقال بيان صادر عن الحلف إن "أربعة جنود أجانب قد قتلوا في انفجار عبوة يدوية الصنع في جنوب البلاد، فيما قتل جندي آخر في هجوم للمتمردين شرقا ولقي سادس مصرعه في انفجار عبوة يدوية الصنع جنوبا".

ويرتفع بذلك عدد القتلى في صفوف الجنود الأجانب في البلاد إلى 581 منذ مطلع العام الجاري، الذي يعد الأكثر دموية بالنسبة للقوات الدولية في تسع سنوات من الحرب، وذلك بحسب حصيلة وضعتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى موقع متخصص مستقل.

سحب أسماء مقاتلين لطالبان من لائحة الإرهاب

وفي سياق أخر، أعربت الولايات المتحدة عن انفتاحها حيال إمكانية سحب أسماء جديدة من مقاتلي طالبان من "اللائحة السوداء" للأمم المتحدة بشأن الإرهاب.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية فيليب كراولي "إننا بصدد درس تعديلات بالنسبة لمقاتلين آخرين من طالبان على لائحة العقوبات التابعة للأمم المتحدة من اجل تسهيل محادثات السلام في أفغانستان".

وأضاف أن "هناك بعض التعديلات على اللائحة خلال هذا العام" مشيرا إلى أن واشنطن "تحاول تسوية بعض المشكلات بالتعاون مع الأمم المتحدة ومع أعضاء آخرين في مجلس الأمن مما يتيح إمكانية رفع المزيد من الأسماء من اللائحة".

وكان مجلس الأمن القومي الأفغاني الذي يقدم المشورة للرئيس حامد كرزاي في مجال الأمن، قد طلب في شهر أغسطس/أب الماضي من الأمم المتحدة أن تسحب من "لائحتها السوداء" التي تعاقب الإرهابيين أسماء 47 آخرين من طالبان بعد موجة أولى من أسماء طالبان ومجموعات مرتبطة بالقاعدة كانت سحبت من هذه اللائحة خلال الصيف.

ووضعت اللائحة السوداء للأمم المتحدة بموجب القرار رقم 1267 الذي تبناه مجلس الأمن في عام 1999.

XS
SM
MD
LG