Accessibility links

logo-print

دعوة لتحديد حمل السلاح بالأجهزة الأمنية لضمان أمن البلاد


قلل المحلل السياسي خالد السراي من أهمية المخاوف التي أبداها الجانب الأميركي من شغل التيار الصدري لعدد من المناصب السيادية والوزارات الأمنية في الحكومة المقبلة.

وشدد السراي في حديث لـ"راديو سوا" على ضرورة تضمين برنامج الحكومة التزاما من الأطراف السياسية في تحديد حيازة السلاح بالأجهزة الأمنية لضمان سلامة المرحلة المقبلة.

وبين السراي، أن المرحلة التي تمر بها العملية السياسية لا تسمح بتشكيل ما تم الإعلان عنه الأربعاء بمحور مناوئ لمحور رئيس الوزراء نوري المالكي والتيار الصدري بالقول.

جدير بالذكر، أن الحراك السياسي في البلاد بدأ يتصاعد في ظل ترقب السياسيين لما ستسفر عنه زيارة رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي إلى سوريا فضلا عن ما يمكن أن يتم الاتفاق عليه في اجتماع أطراف العملية السياسية الذي دعا إليه رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG