Accessibility links

قائد أميركي يتهم إيران بتدريب وتسليح جماعات مسلحة في العراق


جدد قائد عسكري أميركي اتهاماته لإيران بالوقوف وراء تدريب وتسليح جماعات تتبنى العنف في العراق.

فقد قال نائب قائد القوات الأميركية لدعم الأمن في بغداد والأنبار العميد رالف بيكر إن التحقيقات التي أجريت مع بعض المسلحين الذين قاموا بتنفيذ أعمال عنف في العراق أثبتت أنهم تلقوا تدريباتهم في إيران، علاوة على استخدام أسلحة تصنع في إيران فقط.

وأضاف بيكر في مؤتمره الصحفي الذي عقد الخميس في بغداد أن بعض الميليشيات المسلحة تتنافس على وضع أجندات معينة، حسب تعبيره


كما أشار بيكر إلى أن تنظيم القاعدة يتلقى الدعم من بعض دول الجوار دون أن يسميها.


وسبق للمتحدث باسم القوات الأميركية في العراق أن أكد لـ"راديو سوا" على أن تنظيم القاعدة ما زال يمثل خطرا على الأمن في العراق، وذلك على الرغم من الضربات التي تلقاها التنظيم خلال الأشهر القليلة الماضية التي أدت إلى مقتل أو اعتقال العديد من القادة البارزين فيه.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG