Accessibility links

logo-print

كارتر يتوجه إلى الشرق الأوسط لحشد الدعم للمفاوضات المباشرة


يبدأ الرئيس الأسبق جيمي كارتر السبت جولة في الشرق الأوسط، تشمل كلاً من مصر وسوريا والأردن وإسرائيل والأراضي الفلسطينية، وتهدف إلى حشد الدعم للمفاوضات المباشرة المتعثرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

ويرافق كارتر وفد مما يسمى بالحكماء برئاسة رئيسة ايرلندا السابقة ماري روبنسون، وعضوية المبعوث الأممي السابق لخضر الإبراهيمي.

وحسب بيان صادر عن الوفد، فإن الزيارة تهدف إلى حشد الدعم لمفاوضات الحل النهائي، مع التشديد على التوصل إلى اتفاق سلام عادل ودائم.

ويحمل الفلسطينيون إسرائيل مسؤولية تعثر المفاوضات لعدم تمديدها مهلة تجميد البناء الاستيطاني التي انتهت أواخر الشهر الماضي.

يذكر أن مجموعات إسرائيلية متشددة وجهت انتقادات حادة لكارتر بسبب كتاب حول الشرق الأوسط نشره عام 2006، وشبه فيه الممارسات الإسرائيلية إزاء الفلسطينيين بسياسة الفصل العنصري.
XS
SM
MD
LG