Accessibility links

1 عاجل
  • رويترز: انفجار في محيط الكاتدرائية المرقسية في العباسية بالقاهرة

الرئيس أوباما يقول إنه غير نادم على أي من قراراته ويعترف بارتكاب "أخطاء تكتيكية"


أقر الرئيس باراك أوباما بارتكاب "أخطاء تكتيكية" منذ توليه الرئاسة مطلع العام الماضي لكنه قال في الوقت ذاته إنه "غير نادم" على أي قرار اتخذه طيلة الشهور المنقضية من رئاسته مؤكدا أن "حصيلة إدارته مشرفة".

وقال أوباما في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز قبل 15 يوما من الانتخابات النصفية للكونغرس وحكام الولايات إنه خلال الأشهر العشرين الأولى من ولايته لم يركز بشكل كاف على العلاقات العامة التي تشكل عنصرا مهما من عناصر الحياة السياسية في الولايات المتحدة.

وتابع قائلا " نظرا لكمية الأمور التي كنا نواجهها، قضينا وقتنا على الأرجح نحاول أن نحكم بالشكل الصحيح أكثر مما قضيناه نحاول القيام بالعلاقات العامة الصحيحة".

وأعرب أوباما عن اعتقاده بأن " جميع الذين شغلوا منصب الرئيس يذكرون أن النجاح يحدده تلاقي السياسة والعلاقات العامة، وأنه لا يمكن إهمال التسويق والعلاقات العامة والرأي العام".

وقال إنه "تعلم دروسا تكتيكية إذ سمح لنفسه بالظهور في مظهر الديموقراطي الليبرالي من الطراز القديم، بعدما جعل من التغيير عنوانا أساسيا في حملة الانتخابات الرئاسية".

وأضاف أن لديه قائمة بما وعد بتحقيقه خلال حملته الانتخابية مؤكدا أنه تمكن من إنجاز 70 بالمئة من الوعود التي قطعها على نفسه في الانتخابات الرئاسية عام 2008.

وتابع أوباما قائلا " أعتقد أنه سيكون من الصعب للغاية أن ينظر الناس إلى الخلف ويقولوا إن أوباما لم يف بوعوده، ولكني اعتقد أنهم قد يقولوا إن النتيجة لم تكتمل على بعض الجبهات ".

يذكر أن إدارة اوباما أطلقت عقب توليها المسؤولية خطة ضخمة لتحريك الاقتصاد الذي شهد ركودا غير مسبوق منذ ثلاثينات القرن الماضي، كما نفذت إصلاحا واسع النطاق لنظام الضمان الصحي فضلا عن خطة إصلاح تربوي كبرى وإعادة تنظيم للنظام المالي، غير أن نقاطا أخرى من برنامجه تعثرت بسبب المعارضة الجمهورية في الكونغرس.

وترجح استطلاعات الرأي العام تحقيق الجمهوريين مكاسب مهمة على صعيد المقاعد في الكونغرس خلال الانتخابات المقبلة المقرر عقدها في الثاني من الشهر القادم، وهو ما إن حدث فسيفقد الديمقراطيون سيطرتهم الحالية على الكونغرس بمجلسيه مما سيزيد من صعوبة الوضع بالنسبة لإدارة الرئيس أوباما حتى الانتخابات الرئاسية عام 2012.

XS
SM
MD
LG