Accessibility links

ارتفاع كبير للدولار الأميركي بسبب رفع الصين لمعدلات الفائدة بشكل مفاجيء


أعلن المصرف المركزي الصيني اليوم الثلاثاء أنه سيرفع اعتبارا من الأربعاء معدل الفائدة على عمليتي الإقراض والإيداع لعام واحد، في خطوة مفاجئة منذ الأزمة المالية التي ضربت الاقتصاد العالمي.

وقال المصرف في بيان على موقعه الالكتروني إن معدل الفائدة على الإيداع لعام واحد سيرتفع بواقع ربع نقطة مئوية من 2.25 إلى 2.50 بالمئة، مشيرا إلى أن هذه الزيادة ستمتد أيضا إلى الفائدة على الإقراض لعام واحد والتي ستزيد بنفس المعدل من 5.31 إلى 5.56 بالمئة".

وتفاعلت سوق العملات سريعا مع هذا النبأ، إذ سجل الدولار الأميركي ارتفاعا كبيرا فيما انخفض الدولار الاسترالي بقوة، بحسب وكالةة داو جونز الاقتصادية المتخصصة.

وتعود الزيادة الأخيرة لمعدلات الفائدة في الصين إلى ديسمبر/ كانون الأول عام 2007، بحسب وكالة داو جونز، التي أوضحت أن معدلات الفائدة في الصين خفضت مرات عدة بين سبتمبر/ أيلول وديسمبر/ كانون الأول عام 2008 ردا على الأزمة المالية العالمية.

وقال لو تينغ الخبير الاقتصادي في "بنك أوف أميركا" إن الأمر شكل "مفاجأة للأسواق بسبب وجود إجماع على أن زيادة معدلات (الفائدة) كان ضئيلا هذا العام".

وبحسب لو تينغ فإن رفع معدلات الفائدة قد يؤدي إلى جذب رؤوس أموال للمضاربة في الصين بحثا عن إيداعات مربحة، مما يعقد جهود بكين لتفادي ارتفاع سعر صرف اليوان بالمقارنة مع الدولار.

XS
SM
MD
LG