Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

بكين تعلن التزامها الكامل بتنفيذ العقوبات الدولية على إيران بعد تقارير أميركية عن انتهاكات صينية


أكدت الصين الثلاثاء أنها تطبق تطبيقا كاملا العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة على إيران، بعدما أعربت واشنطن عن "هواجسها " المتعلقة بشركات صينية تقول إنها لا تتقيد بتلك العقوبات تقيدا تاما.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ما زاوخو "إنه على جميع البلدان تطبيق قرارات مجلس الأمن حول المشكلة النووية الإيرانية تطبيقا تاما وجديا" مضيفا أن "الصين كانت على الدوام نزيهة في تطبيق التزاماتها الدولية وتنفيذها".

وزودت الولايات المتحدة الصين بأسماء الشركات الصينية التي تعتبر غير موثوق بها تماما لجهة احترام العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة على إيران بسبب برنامجها النووي، كما أعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية أمس الاثنين.

وكشفت صحيفة واشنطن بوست الأحد أن الولايات المتحدة تشتبه بان شركات صينية تساعد إيران على تحسين معرفتها في مجال الصواريخ وتطوير الأسلحة النووية.

وكانت الصين التي تعد الحليف الاقتصادي والتجاري الأساسي لإيران، قد نددت بالعقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على إيران رغم أنها صوتت في شهر يونيو/ حزيران الماضي لصالح العقوبات التي فرضها مجلس الأمن على طهران.

زيارة المعتقلين الألمانيين

من ناحية أخرى، سمحت إيران لمندوبين عن القنصلية الألمانية في طهران بزيارة اثنين من الألمان اللذين تعتقلهما منذ العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري ، كما أعلنت وزارة الخارجية الثلاثاء.

وقد اعتقل الألمانيان في تبريز، شمال غرب إيران، بينما كانا يجريان مقابلة مع نجل الإيرانية سكينة محمد أشتياني التي حكم عليها بالرجم حتى الموت بتهمة الزنا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية رامين مهمانبرست في تصريحات للصحافيين إن "هذين الشخصين ارتكبا جنحة بمجيئهما إلى إيران بتأشيرتي دخول سياحيتين للقيام بعمل صحافي، وملفهما بين أيدي القضاء الذي يواصل عمله الطبيعي".

حظر موقع خاتمي

وفي شأن آخر، فرضت السلطات الإيرانية حظرا على دخول الموقع الالكتروني الرسمي للرئيس السابق الإصلاحي محمد خاتمي، على ما أفاد الثلاثاء الموقع الالكتروني للزعيم المعارض مير حسين موسوي.

وتراقب السلطات الإيرانية بدقة الدخول إلى شبكة الانترنت والمواقع المعارضة، كما تفرض حظرا على المواقع التي تتضمن انتقادات للحكومة، بحسب المواقع المعارضة.

وكانت إيران قد أودعت عددا من المدونين في السجون خلال السنوات الأخيرة، وبينهم شخص يدعى حسين ديرخشان (35 عاما) ويحمل الجنسيتين الإيرانية والكندية ويطلق عليه لقب "كبير المدونين الإيرانيين" وحكم عليه الشهر الماضي بالسجن أكثر من 19 عاما بعد إدانته بتهمة التعاون مع "دول معادية" و"الدعاية السياسية ضد النظام الإسلامي".

XS
SM
MD
LG