Accessibility links

واشنطن تحذر بيونغ يانغ من القيام بتجربة نووية وتعد ذلك عملا استفزازيا


حذرت واشنطن الخميس كوريا الشمالية من القيام بأي عمل استفزازي بعد معلومات نشرتها صحيفة كورية جنوبية نقلا عن مصدر حكومي مفادها أن بيونغ يانغ تستعد لتجربة نووية ثالثة.
وقال مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الأميركية إن على كوريا الشمالية أن "تحجم عن أية أعمال استفزازية" وأن "القيام بتجربة نووية جديدة سيصنف بالطبع في خانة الاستفزاز".
وذكرت صحيفة "شوسون ايلبو" أوسع الصحف الكورية الجنوبية انتشارا أن بيونغ يانغ تعد لتجربة نووية جددية بناء على رصد اقمار اصطناعية اميركية تحركات لاشخاص وسيارات في المكان الذي أجرت فيه كوريا الشمالية تجربتيها النوويتين السابقتين في اكتوبر/تشرين الأول 2006 ومايو/أيار2009.
ورفض تونر التعليق على هذه الاعمال بسبب صلتها "بمسائل استخباراتية" لكنه أكد أنها لن تغير موقف الولايات المتحدة من كوريا الشمالية.
وتشارك في المفاوضات السداسية الصين والكوريتان واليابان وروسيا والولايات المتحدة.
وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال نقلا عن مصادر اميركية واسيوية أن هذه المفاوضات يمكن أن تستأنف في يناير/كانون الثاني 2011.
XS
SM
MD
LG