Accessibility links

موقع ويكيليكس ينشر إعلانا مهما السبت بخصوص الوثائق الاستخباراتية السرية


أعلن موقع ويكيليكس الالكتروني المتخصص في المعلومات الاستخباراتية الجمعة عن نيته إصدار "إعلان مهم" السبت في أوروبا، في رسالة على تويتر، رغم تحذير حلف شمال الأطلسي من نشر معلومات تتعلق بالحرب في العراق.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية ، طلب البنتاغون من وسائل الإعلام الاثنين "عدم تسهيل تسريب" المستندات حول العراق، وأعلن الجمعة تعبئة 120 شخصا لتقييم النتائج المحتملة لنشر المستندات.

وكانت كريستين هرافنسون المتحدثة باسم ويكيليكس قد أعلنت الاثنين أن الموقع يستعد لنشر مستندات لكن من دون ان تحدد نوعها واكتفت بالقول: "كل ما يسعني قوله هو أن ويكيليكس سينشر أمرا ما قريبا جدا".

وسبق ان نشر ويكيليكس الذي تأسس في 2006، العديد من الوثائق السرية حول الحرب في العراق وأفغانستان.

وأعلن متحدث باسم البنتاغون الجمعة أن الوثائق العسكرية السرية التي يستعد لنشرها موقع ويكيليكس يمكن أن تشكل تهديدا للقوات الأميركية والعراقيين المتعاونين معها.

وقال المتحدث دايف لابان إن وزارته تعرفت على الوثائق السرية حول الحرب في العراق التي يمكن ان ينشرها موقع ويكيليكس.

وأوضح ان هذه الوثائق "هي معلومات أولية جمعتها وحدات عسكرية" ولا تتضمن "تحليلا استراتيجيا ولا معلومات رفيعة المستوى" وتتحدث عن معاملة المعتقلين، وعن مناقشات بين مسؤولين أميركيين وشخصيات سياسية عراقية، وتفجير ألغام يدوية الصنع وعمليات على "المستوى التكتيكي".

وكان الأمين العام للحلف فوغ راسموسن قد حذر الجمعة في برلين من تسريبات جديدة للموقع الذي أشارت الصحف إلى أنه عازم على نشر آلاف المستندات العسكرية السرية قريبا.

وصرح راسموسن بقوله إن: "هذه التسريبات يمكن أن تعرض حياة جنود ومدنيين للخطر".

XS
SM
MD
LG