Accessibility links

الولايات المتحدة تدين نشر موقع ويكيليكس وثائق سرية عن الحرب في العراق وافغانستان


أدانت الولايات المتحدة الجمعة نشر موقع ويكيليكس وثائق سرية عن الحرب في العراق معتبرة انه يمكن ان يعرض للخطر القوات الاميركية والعراقيين ولن يكشف اي جديد بشأن الحرب.

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الاميركية - البنتاغون "بكشف معلومات حساسة كهذه يواصل ويكيليكس تعريض حياة قواتنا وشركائها في التحالف والعراقيين والافغان العاملين معنا، للخطر".

وكان دايف لابان احد الناطقين باسم وزارة الدفاع الاميركية صرح الجمعة بان الوزارة تتوقع نشر حوالى 400 الف وثيقة، مؤكدا ان الملف لا يحوي اي اسرار كبرى.

واضاف ان هذه الوثائق "معلومات اولية جمعتها وحدات عسكرية" ولا تتضمن "تحليلا استراتيجيا ولا معلومات رفيعة المستوى".

وتابع ان الوثائق "تتحدث عن معاملة المعتقلين وعن مناقشات بين مسؤولين اميركيين وشخصيات سياسية عراقية وتفجير الغام يدوية الصنع" وعمليات على "المستوى التكتيكي".

هيلاري كلينتون تدين تسريب المعلومات

من جهتها، أدانت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الجمعة "باوضح العبارات" اي تسريب لمعلومات يشكل تهديدا لحياة الاميركيين.

ورفضت كلينتون مناقشة تفاصيل المعلومات التي نشرها ويكيليكس والتي تكشف بحسب الجزيرة عن تستر الجيش الاميركي على عمليات تعذيب يمارسها الجيش العراقي ومقتل عدد كبير من المدنيين على حواجز اميركية في العراق.

وقالت لصحافيين "انا جازمة انه علينا ان ندين باوضح العبارات كشف افراد او منظمات عن اي معلومات سرية قد تهدد حياة العاملين الاميركيين وشركائهم والمدنيين".

واكدت كلينتون في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الباكستانية شاه محمود قرشي انها تعارض الكشف عن معلومات "يهدد امننا الوطني والامن الوطني للذين نعمل معهم".
XS
SM
MD
LG