Accessibility links

logo-print

هل يتسبب قرار تأجيل التعداد السكاني في أزمة سياسية؟


يتجه ملف التعداد السكاني إلى إحداث أزمة أخرى في العراق تنضاف إلى الأزمة الحكومية القائمة.
وتتمثل بوادر الأزمة في تأجيل موعد التعداد من 24 من هذا الشهر إلى الخامس من شهر كانون الأول/ديسمبر المقبل ليصار خلال هذه الفترة إلى معالجة إشكالية المناطق المتنازع عليها.
وكان قرار وزارة التخطيط بحذف حقل القومية من استمارة التعداد قد أثار حفيظة بعض القوميات العراقية.

فقد رفضت حكومة إقليم كردستان الإجراء الذي اتخذته وزارة التخطيط بإلغاء حقل القومية من استمارة التعداد.
وردّ وزير التخطيط في حكومة اقليم كردستان علي السندي على زميله في الحكومة المركزية معتبرا أن الإجراء غير قانوني وهدد بعدم مشاركة الكرد في التعداد المقبل:
XS
SM
MD
LG