Accessibility links

logo-print

منظمة الشفافية الدولية تقول إن 75 بالمئة من دول العالم شديدة الفساد


أعلنت منظمة الشفافية الدولية غير الحكومية في تقريرها السنوي اليوم الثلاثاء أن 75 بالمئة من دول العالم "شديدة الفساد" خاصة الدول التي تواجه حروبا مثل العراق وأفغانستان.

ووجهت المنظمة في دليلها للعام 2010 عن الفساد، تحذيرا إلى الحكومات، معتبرة أن الفساد يهدد جهودها لدعم الأسواق المالية ومكافحة الاحتباس الحراري والفقر.

وبحسب التصنيف الذي أعدته المنظمة، حلت الدنمارك ونيوزيلندا وسنغافورة في طليعة البلدان التي تعتبر الأقل فسادا، بينما حلت أفغانستان وبورما في المرتبة ما قبل الأخيرة من اللائحة تليها الصومال.

وأشارت المنظمة غير الحكومية التي تتخذ من برلين مقرا لها وتصدر لائحتها السنوية منذ عام 1995، إلى أن بعض البلدان مثل بوتان وتشيلي والإكوادور ومقدونيا وغامبيا وهايتي وجامايكا والكويت وقطر، قد حسنت نتيجتها منذ عام 2009.

وفي المقابل، ارتفع مؤشر الفساد في بلدان مثل جمهورية التشيك واليونان والمجر وايطاليا ومدغشقر والنيجر والولايات المتحدة، كما أفاد التقرير.

وأكدت المنظمة أن 20 من البلدان الصناعية الست وثلاثين التي وقعت اتفاقية منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لمكافحة الفساد والتي تحظر خصوصا دفع الرشاوى إلى موظفين أجانب، تبدي "عدم أو قلة حماس" لفرض احترام هذه الاتفاقية.

XS
SM
MD
LG