Accessibility links

logo-print

الأجهزة الإسرائيلية تستجوب صحافيا لاتهامه باستخدام معلومات سرية حول كيفية قتل ناشطين فلسطينيين


استجوبت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية اليوم الثلاثاء صحافيا إسرائيليا متهما باستخدام معلومات عسكرية سرية حول كيفية قتل ناشطين فلسطينيين.

وأفادت وسائل اعلام إسرائيلية أن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي شين بيت قام باستجواب الصحافي اوري بلاو الذي يعمل مع صحيفة هآرتس الإسرائيلية والذي عاد الأحد إلى البلاد بعد نحو عام من الغياب الطوعي خشية تعرضه لملاحقات قضائية.

وسعت الشرطة للاستماع إلى شهادة بلاو منذ شهر ديسمبر/ كانون الأول عام 2009، حين اعتقلت الشابة أنات كام التي تمكنت من الوصول إلى تلك الوثائق خلال أدائها الخدمة العسكرية بين عامي 2005 و2007، علما بأنها تحاكم حاليا بتهم كشف وثائق سرية مع نية المساس بأمن الدولة.

وكان اوري بلاو قد نشر سلسلة مقالات تتصل بهذه العمليات وبوسائل قمع استخدمها الجيش الإسرائيلي وأثارت جدلا، وذلك استنادا إلى وثائق حصل عليها من أنات كام.

وتحدث التلفزيون الإسرائيلي الأحد عن اتفاق بين شين بيت ومحامية الصحافي يتعهد بموجبه الأخير بإعادة الوثائق والخضوع لاستجواب باستخدام جهاز كشف الكذب للتأكد من انه لم يحتفظ بأي وثيقة.

وأوردت وثيقة كشفها اوري بلاو أن الجنود الإسرائيليين تلقوا أوامر بتنفيذ اغتيالات تستهدف ناشطين في حركة الجهاد الإسلامي في وقت كان اعتقالهم ممكنا، الأمر الذي يتناقض مع قرار سابق للمحكمة العليا الإسرائيلية.

XS
SM
MD
LG