Accessibility links

logo-print

واشنطن ترد على انتقادات الأسد التي اتهم فيها الولايات المتحدة بزرع الفوضى


رد الناطق باسم الخارجية الأميركية فيليب كراولي على انتقادات الرئيس السوري بشار الأسد التي وردت في صحيفة الحياة والتي اتهم فيها الولايات المتحدة بزرع الفوضى في أي بلد دخلت إليه. ووصف المتحدث باسم الخارجية، إصدار دمشق مذكـّرات توقيف بحق شخصيات لبنانية وأجنبية بأنه يقوض سيادة لبنان.

وقال كراولي إن التصرفات والتصريحات الخطابية السورية الأخيرة تركت تأثيرا مزعزعا للاستقرار على لبنان وفي المنطقة، وساهمت في إشعال التوترات الأخيرة.

وأضاف كراولي أن سوريا وحزب الله وإيران "يعتقدون أنهم سيكسبون من خلال تصعيدهم للتوتر المذهبي في محاولتهم لفرض سيطرتهم على لبنان".

وأضاف أن استمرار سوريا في نقل أسلحة إلى حزب الله وإصدارها لمذكرات توقيف لـ33 شخصية لبنانية وأجنبية هي أنشطة تقوض بشكل مباشر سيادة لبنان والتزامات سوريا المعلنة لدعم سيادة لبنان واستقلاله.

وأكد كراولي أن الولايات المتحدة بعكس سوريا تقوم بدور بناء في المنطقة وهي تلتزم بتعهدها لدعم استقرار لبنان وسيادته واستقلاله ولبناء مؤسسات قوية للدولة اللبنانية، "وهي أفضل وسيلة لتحقيق أفضل مصالح الشعب اللبناني والمنطقة ككل".

التفاصيل مع سمير نادر مراسل "راديو سوا" في واشنطن:
XS
SM
MD
LG