Accessibility links

ناشط عربي إسرائيلي يعترف بالتجسس لحساب حزب الله


اعترف أمير مخول أحد الناشطين في مجال الدفاع عن حقوق الأقلية العربية في إسرائيل بالتجسس لحساب حزب الله، حسبما قالت وزارة العدل الإسرائيلية اليوم الأربعاء.

وقال بيان صادر عن الوزارة إنه قد تم التوصل إلى اتفاق مع محامي المتهم مخول اعترف بموجبه الأخير بالتخابر مع عميل أجنبي ونقل المعلومات إليه.

وأضاف البيان أنه في إطار "ترتيب بين الدفاع والاتهام عرض على محكمة قضاء حيفا، فقد اعترف أمير مخول وأدين بتهم التجسس والتجسس المشدد، والاتصال بعميل أجنبي والتآمر لمساعدة عدو في وقت الحرب".

وأوضحت الوزارة أن المدعي بالحق المدني يطالب بسجن المخول عشر سنوات في حين يسعى الدفاع إلى الحكم عليه بالسجن سبع سنوات كحد أقصى.

ومن المقرر إعلان الحكم بحق المخول في شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ويرأس امير مخول (52 سنة) منظمة "اتجاه" غير الحكومية التي تضم عدة جمعيات للدفاع عن حقوق عرب إسرائيل.

وبعد اعتقاله في مايو/ أيار الماضي، دفع ببراءته وأكد انه تعرض لسوء معاملة "جسدية ونفسية" خلال استجوابه.

وقد اعتقل معه الأستاذ الجامعي عمر سعيد الذي حكم عليه بالسجن سبع سنوات بموجب اتفاق مع القضاء.

وكانت إسرائيل قد شنت خلال صيف عام 2006 حربا على حزب الله في لبنان أوقعت أكثر من 1200 قتيل في الجانب اللبناني وأكثر من 160 قتيلا في الجانب الإسرائيلي.

XS
SM
MD
LG