Accessibility links

logo-print

رئيس لجنة تنظيم استفتاء تقرير مصير جنوب السودان يقول إن إجراء الاستفتاء في موعده سيكون معجزة


قال رئيس لجنة تنظيم استفتاء تقرير المصير في جنوب السودان محمد ابراهيم خليل الخميس إن اجراء الاستفتاء في موعده في التاسع من يناير/ كانون الثاني المقبل سيكون "معجرة".
وأكد خليل في مؤتمر صحافي في الخرطوم أنها "ستكون معجزة لان الوقت الباقي من الآن حتى موعد الاستفتاء ضيق للغاية".
وأوضح رئيس لجنة الاستفتاء أن "هناك عدة صعوبات ويمكن أن يبدأ الاستفتاء في الموعد المحدد، ولكن ليس لدينا هامش مناورة ليوم واحد".
وتابع "إذا ما طرأت مشكلة غير متوقعة فان ذلك يمكن أن يودي إلى مشكلة في توقيت" اجراء الاستفتاء.
وسيختار الجنوبيون خلال هذا الاستفتاء بين الاستقلال أو البقاء ضمن السودان الموحد.
وكان من المقرر أن يبدأ تسجيل الناخبين على اللوائح الانتخابية في 14 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، إلا أن هذا الاجراء سيتأخر يوما واحدا عن موعده إذ تلقت لجنة الانتخابات الاوراق التي سيتم تسجيل الناخبين عليها والتي طبعت في جنوب افريقيا بتأخير يوم عن الموعد المحدد أي في 24 اكتوبر/تشرين الأول بدلا من 23، وفقا لما ذكره خليل.
غير أنه أكد أن هذا التأخير لن يؤدي إلى تغيير في موعد الاستفتاء وسيتم اعلان اللائحة النهائية للناخبين في الرابع من يناير/كانون الثاني أي قبل خمسة ايام من الاقتراع الذي قد يقود إلى تقسيم اكبر بلد افريقي.
وقال خليل إن اللجنة تلقت أموالا من الحكومة المركزية في الخرطوم ومن حكومة الجنوب التي تتمتع بوضع اشبه بالحكم الذاتي إلا أنه لم يصلها اي شئ من المانحين الدوليين.
XS
SM
MD
LG