Accessibility links

logo-print

المتشددون الصوماليون ينفذون حكم الإعدام في فتاتين بتهمة التجسس


أعدمت حركة الشباب الإسلامية المتشددة في الصومال فتاتين رمياً بالرصاص، أمام جمع من الناس في مدينة بلدوين بتهمة التجسس، وذلك في أول عملية تصفية من نوعها لنساء يتم الإعلان عنها في هذا البلد.

وقد ندّد وزير الإعلام في الحكومة الصومالية عبد الرحمن عمر عثمان بعملية الإعدام التي وصفها بالبشعة، معتبراً أن هذا التصرف خلق نوعاً من الخوف عند الناس وهو يشكل انتهاكاً جديداً لحقوق الإنسان من جانب من نعتهم بالمجرمين.

وكانت حركة الشباب عمدت في وقت سابق من هذا الشهر إلى تصفية رجلين خارج مقديشو اتهمتهما بالتجسس.
XS
SM
MD
LG