Accessibility links

logo-print

إيران غير مستعدة لمناقشة برنامجها النووي في محادثات مع الدول الكبرى الشهر المقبل


أعلن مستشار الرئيس الإيراني للشؤون الإعلامية أن إيران غير مستعدة لبحث برنامجها النووي في المحادثات مع الدول الكبرى المزمع عقدها الشهر المقبل.

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية عن علي أكبر قوله إن الجولة المقبلة من المحادثات مع الدول الكبرى لن تتضمن الملف النووي الإيراني.

وكانت كاثرين آشتون وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي قد قالت الجمعة الماضي إن إيران أعلنت استعدادها لاستئناف المفاوضات مع الدول الخمس الكبرى وألمانيا بعد العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بدون الاتفاق على الموعد النهائي وجدول أعمال اللقاء.

وأضافت آشتون على هامش قمة القادة الأوروبيين في بروكسل "أعتقد أن ذلك يشكل تطورا مهما ونحن حاليا على اتصال مع إيران لمعرفة ما إذا يمكننا الاتفاق على المكان والموعد".

محطة نووية في بوليفيا

من ناحية أخرى، أعلن الرئيس البوليفي ايفو موراليس أن حكومته تدرس مشروعا مشتركا مع إيران لبناء محطة نووية في بوليفيا.

وقال موراليس في مؤتمر صحافي عقده في منطقة غنية بالمناجم جنوب بوليفيا إن هذا المشروع مدني، ولا يحمل أهدافا عسكرية ولا يخفي أي طموح لامتلاك سلاح ذري.

ملاحقة شركات نفط قضائيا

وفي وقت سابق، قررت طهران ملاحقة الشركات النفطية التي ترفض تزويد طائراتها بالوقود في المطارات الأوروبية أمام القضاء.

وقال المدير العام لشركة "إيران إير" الوطنية فرهد برواريش "بدأت إيران إجراء قضائيا وخصوصا أمام المحكمة الدولية في لاهاي، وتم تعيين محامين لذلك".

ولم تقدم السلطات الإيرانية تفاصيل حول المطارات الأوروبية والشركات النفطية التي توقفت عن تزويد الطائرات المدنية الإيرانية بالوقود في الأسابيع الأخيرة.
XS
SM
MD
LG