Accessibility links

نائب من كركوك يحذر من عودة ظاهرة هجرة المسيحيين من العراق


أبدى نائب مسيحي من كركوك تخوفه من أن يؤدي الاعتداء على كنيسة السريان الكاثوليك إلى موجة جديدة من هجرة المسيحيين إلى خارج البلاد.

وقال عماد يوخنا إن التأخير الحاصل في تشكيل الحكومة يقف وراء ازدياد الهجمات التي تشهدها البلاد، معربا في حديث لـ"راديو سوا" عن استيائه من الهجوم الذي استهدف كنيسة النجاة في منطقة كرادة ببغداد الأحد.

وأبدى يوخنا استنكاره للاعتداء، مرجحا أن تشهد البلاد موجة جديدة من هجرة المسيحيين بعد أن كانت قد خفت وتيرتها خلال الفترة الماضية.

ودعا يوخنا دعا إلى ضرورة توفير الحماية اللازمة للكنائس ودور العبادة المسيحية في البلاد التي قال إنها لا تحظى بالحماية الكافية.

يشار إلى أن المسيحيين في العراق كانوا قد تعرضوا إلى موجة من التهديدات والاستهدافات بعد عام 2003 ما دفع بالكثير منهم إلى الهجرة خارج البلاد.

وكان مؤتمر السنودس لأساقفة الشرق الأوسط الذي أقيم في الفاتيكان مؤخرا قد اعرب عن قلقه حيال أوضاع المسيحيين في العراق، لافتا إلى أنهم يشكلون الضحية الأساسية للحرب وتبعاتها.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG