Accessibility links

logo-print

مناقشة حول العلاقة بين السلام وحقوق الإنسان والديموقراطية


اجتمع خمسة من الحائزين على جائزة نوبل للسلام في فيينا ومن بينهم الدبلوماسي المصري محمد البرادعي لمناقشة العلاقة المتبادلة بين السلام وحقوق الإنسان والديموقراطية.

وقال البرادعي الحائز على الجائزة عام 2005 خلال حفل استقبال أقامه المستشار النمساوي فيرنر فايمان مساء الأربعاء في فيينا "إنه لا يمكن إقامة سلام بدون ديموقراطية"، مؤكداً بأن السلام وحقوق الإنسان والديموقراطية تظل مسائل مرتبطة بعضها ببعض ولا يمكن فصلها، وذلك في إشارة واضحة إلى الأزمات العالمية الراهنة والنظم الدكتاتورية الحاكمة في عدة دول، حسبما قالت وكالة الصحافة النمساوية.

ويذكر أن البرادعي الذي تقاسم جائزة نوبل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي ظل يترأسها لغاية نهاية العام الماضي، قد سعى لخوض الانتخابات الرئاسية في مصر.

وكان البرادعي قد وجه انتقادات شديدة إلى حكم الرئيس حسني مبارك وقال بأن الشعب المصري يعيش ومنذ فترة طويلة في ظل نظام شمولي جعله لم يعد يعرف حتى معنى الديموقراطية، وذلك على حد قول البرادعي.
XS
SM
MD
LG