Accessibility links

عباس يتهم حماس وإيران بعرقلة المصالحة الفلسطينية


قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إن حماس وإيران تعملان على عرقلة عملية المصالحة بين حركتي فتح وحماس وكذلك جهود التسوية السلمية مع إسرائيل.

وأفاد عباس في مقابلة مع شبكة CNN الإخبارية أجريت في أبو ظبي التي يزورها في آخر محطات جولته الخليجية بأن إيران تضغط على حماس لمنعها من المشاركة في أي تسوية مستقبلية لافتا إلى أن طهران تستخدم حماس ورقة ضغط في مفاوضاتها مع المجتمع الدولي فيما يتعلق بالبرنامج النووي الإيراني.

وقال عباس إن الجانب الفلسطيني سيطالب بتفكيك جميع المستوطنات اليهودية التي تم إنشاؤها في الضفة الغربية منذ حرب يونيو/حزيران عام 1967.

ووصف مواصلة المفاوضات في ظل عدم توقف الاستيطان بغير المقبول لأنه سيأتي الوقت الذي لا يجد فيه الفلسطينيون ما يتفاوضون بشأنه.

وكرر عباس وجود العديد من الخيارات أمامه في حال عدم توقف الاستيطان مثل مطالبة الأمم المتحدة بوضع إطار اتفاق تسوية وتقديمه إلى كلا الجانبين، أو اللجوء إلى مجلس الأمن أو الجمعية العامة للأمم المتحدة.

عريقات يجري محادثات في واشنطن

يشار هنا إلى أن كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الذي أجرى محادثات في واشنطن أمس الخميس نقل تطمينات من الولايات المتحدة بقرب الحصول على رد بشأن موضوع الاستيطان في الأراضي الفلسطينية.

فقد أعلن عريقات أن الجانب الأميركي أبلغه بأنه يحتاج إلى أسبوعين أو ثلاثة ليتمكن من إعادة إطلاق المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وقال عريقات، في تصريحات صحافية، مساء الخميس إنه نقل للجانب الأميركي رسالة من الرئيس عباس تعيد التأكيد على وجوب وقف كافة الأنشطة الاستيطانية حتى تعطى عملية السلام الفرصة التي تستحق.

ولفت عريقات إلى أن أمام رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو خيارين لا ثالث لهما، فإما الاستيطان وإما السلام ولا يمكنه الحصول على الاثنين معاً.
XS
SM
MD
LG