Accessibility links

الإمارات تستبعد فرضية الاعتداء وراء تحطم طائرة شحن في دبي


أعلنت السلطات الإماراتية السبت أنها لا تملك أي أدلة تدعم فرضية حصول تفجير أدى إلى تحطم طائرة شحن تابعة لشركة البريد الأميركية "UPS" في مطلع سبتمبر/أيلول في دبي، لكنها ذكرت أنها ستجري تحقيقا حول ادعاءات تنظيم القاعدة بمسؤوليته عن الحادث.

وأضافت الهيئة أن التحقيقات التي جرت بهذا الشأن بالإضافة إلى استعادة المعلومات الكاملة في الصندوقين الأسودين لا تدعم بأي شكل فرضية وقوع انفجار في الطائرة، حسب ما قال بيان صادر عن هيئة الطيران المدني.

في الوقت ذاته أكدت الهيئة أن عدم ثبوت الأدلة لا يعني غض النظر عنها وأنها ستحقق بشكل جدي في الإدعاء المزعوم.

وكان تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب قد أعلن يوم الجمعة أنه قام بتفجير الطائرة التابعة لشركة "UPS" في 3 سبتمبر/أيلول الماضي، ومعلنا في الوقت ذاته مسؤوليته عن إرسال الطردين المفخخين اللذين ضبطا مؤخرا في بريطانيا ودبي وكان موجهين إلى مدينة شيكاغو.

يذكر أن طائرة الشحن قد تحطمت قرب قاعدة عسكرية إماراتية في منطقة صحراوية قريبة من مطار دبي، مما أسفر عن مقتل طاقمها المكون من فردين.
XS
SM
MD
LG