Accessibility links

logo-print

الكتل السياسية العراقية تتوصل إلى اتفاق لتقاسم السلطة وتجديد ولاية رئيس الوزراء المالكي


أعلن المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ الأحد أن الكتل السياسية العراقية توصلت إلى اتفاق لتقاسم السلطة يتلخص بتجديد ولاية ثانية لرئيس الوزراء نوري المالكي وذلك بعد ثمانية أشهر على إجراء الانتخابات البرلمانية.

وقال الدباغ لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الاتفاق السياسي تم التوصل إليه أمس بين قادة الكتل السياسية" مشيرا إلى أن "الاتفاق ينص على تجديد ولاية رئيس الجمهورية جلال طالباني فيما يحتفظ المالكي بموقعه لولاية ثانية".

وأضاف أن "منصب رئيس مجلس النواب سيؤول إلى القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي وعليها تقديم مرشح لشغل المنصب".

وأكد الدباغ أنه لا يزال هناك مشاكل بحاجة إلى حل، لكنه شدد على أن "البرلمان سيعقد جلسته الخميس المقبل لاختيار رئيسه".

وتابع الدباغ أن "رئيس الوزراء نوري المالكي سيحضر مع باقي قادة الكتل السياسية ليتم الإعلان رسميا دعمهم للاتفاق".

لقاء لقادة الكتل السياسية

ويأتي الإعلان قبل يوم من اللقاء المزمع عقده لقادة الكتل السياسية لمناقشة مبادرة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.

وكان بارزاني قد أطلق منتصف سبتمبر/أيلول مبادرة للخروج من أزمة تشكيل الحكومة تركز على "التوافق الوطني وتوضيح مبدأ الشراكة وتقسيم المناصب وتقليل صلاحيات رئيس الوزراء حتى يمكن أن نصل إلى حكومة تستطيع أن تحل مشاكل البلد".

بدوره، أكد النائب جمال البطيخ القيادي في القائمة العراقية حصول لائحته على تطمينات بالمشاركة بالقرار السياسي لقاء الموافقة على إبقاء المالكي لولاية ثانية.

وقال لوكالة الصحافة الفرنسية إن قائمة "العراقية تلقت تطمينات في صنع القرار السياسي بنسبة خمسين بالمئة" مشيرا إلى أن "مشاركتها في الحكومة مرهون بالاتفاق الذي سوف يتم غدا في إربيل". وأكد أن "زعيم العراقية سيشارك في هذا الاجتماع".
XS
SM
MD
LG