Accessibility links

مصير دورة كأس "خليجي 20" في اليمن بين التأجيل والتأكيد


تضاربت الأنباء حول إقامة دورة كأس الخليج الـ20 لكرة القدم التي تستضيفها اليمن في 22 من الشهر الجاري إلى الخامس من الشهر المقبل، بين التأجيل والتأكيد.

وتفيد أحدث المعلومات المتعلقة بالبطولة بوجود احتمالين، الأول التأجيل، والثاني يقضي بأن تتحمل كل دولة مسؤولية أمن بعثتها الرياضية.

وقال مصدر رياضي خليجي موثوق به في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم الثلاثاء إن "هناك احتمالين يتعلقان بالبطولة، الأول التأجيل بطلب من وزراء الداخلية في دول مجلس التعاون، والثاني أن كل دولة تشارك تتحمل مسؤولية أمن بعثتها بذاتها"، مؤكدا أن "الاتجاه الأقرب هو التأجيل".

وتؤكد المصادر أن حظوظ التأجيل ارتفعت بسبب المحاذير الأمنية، بينما يجدد اليمنيون إصرارهم على إقامة البطولة في موعدها وتأكيدهم على وضع خطة أمنية محكمة لحماية البعثات من رياضيين وإداريين ومشجعين.

وتشارك في البطولة منتخبات عمان حامل اللقب والإمارات والسعودية والكويت وقطر والبحرين واليمن المضيف والعراق بطل آسيا.

من جانبه، رد اليمن بسرعة نافيا أي اتجاه لتأجيل البطولة، وقال وزير الشباب والرياضة حمود عباد في تصريح للوكالة إنه "ليس هناك أي اتجاه لتأجيل البطولة" مؤكدا أن "خبر تأجيل "خليجي 20" لا أساس له من الصحة".

واستنادا إلى مصادر خليجية مطلعة فإن اللجنة الأمنية كونت انطباعات عن توجه محتمل ووشيك لتأجيل إقامة الدورة الخليجية الرياضية إلى موعد يتم الاتفاق عليه وتحديده في وقت لاحق، بسبب الثغرات الأمنية التي رأت اللجنة معها تعذر محتمل لإقامة البطولة في موعدها المحدد.

ورغم أن اتحادات كرة القدم في دول الخليج بدأت بإعلان بعثاتها وأسماء لاعبي منتخباتها للمشاركة في البطولة، فان الهاجس الأمني في جنوب اليمن أبقى الباب مفتوحا أمام تأجيل البطولة إلى موعد لاحق.

يذكر أن اليمن كان قد حصل على شرف استضافة دورة كأس الخليج في اجتماع رؤساء اتحادات كرة القدم على هامش الدورة الماضية التي أقيمت في مسقط مطلع عام 2009.

ويأتي إسناد مهمة الاستضافة إلى اليمن بعد أربع مشاركات لمنتخبه في الدورة، حيث انضم إليها في "خليجي 16" في الكويت عام 2003 حين كانت تقام من مرحلة واحدة، ثم شارك في دورات "خليجي 17" في قطر عام 2004 و"خليجي 18" في الإمارات عام 2007 و"خليجي 19" في عمان عام 2009، وخرج في الدورات الثلاث الأخيرة من الدور الأول، بعد توزيع المنتخبات على مجموعتين بعد انضمام العراق.

XS
SM
MD
LG