Accessibility links

انتقادات لتغييب الصوت النسائي في محادثات تشكيل الحكومة


كشفت نائبة في القائمة العراقية عن وجود نية لتشكيل كتلة نسوية في البرلمان من أجل الدفاع عن حقوق المرأة.

وانتقدت النائبة عن محافظة صلاح الدين في القائمة العراقية كريمة داوود هيمنة الرجال من قادة الكتل على عملية صناعة القرار السياسي وتهميش دور المرأة واستبعادها من المباحثات الجارية لتشكيل الحكومة، وقالت إن مشكلة المجتمع العراقي هي "أنه مجتمع ذكوري ودائما ما يتم تهميش المرأة واعتبارها تابعة للرجل".

وواصلت داوود حديثها قائلة إن المرأة العراقية قاتلت حتى استطاعت أن تثبت "كوتة" النساء بنسبة 25 في المائة، منتقدة بقوة تغييب العنصر النسائي ليس فقط في اجتماع أربيل يوم الإثنين وإنما منذ بدء المباحثات بعد الإنتخابات.

وأشادت داوود بقدرة المرأة على خوض كافة مجالات الحياة وقالت إنها "ربة المنزل والأم التي تربي وتكبر والمرأة العاملة، وهي كل المجتمع وليس نصفه فقط".

كما شددت داوود على ضرورة أن تسعى المرأة للمطالبة بحقوقها السياسية، ولفتت إلى وجود مساعي لتشكيل كتلة نسوية داخل البرلمان للدفاع عن المرأة العراقية.

التفاصيل في تقرير دينا أسعد مراسلة "راديو سوا" في كركوك:
XS
SM
MD
LG