Accessibility links

logo-print

محمود عثمان: ضغوط أميركية على الأكراد


قال القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان إن الولايات المتحدة تمارس ضغوطا على الكتلة الكردية بهدف التنازل عن مطلبها في الحصول على رئاسة الجمهورية.

وأوضح عثمان في حوار لصحيفة واشنطن بوست نشر الأربعاء أن وفدا من الكونغرس الأميركي يضم جون مكّين وجو ليبرمان بحث مع المسؤولين الأكراد مساعي تشكيل الحكومة، وطلب من الأكراد التوقف عن المطالبة برئاسة الجمهورية.

ولفت عثمان إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما ونائبه جوزيف بايدن كانا قد طلبا في اتصالات هاتفية مع المسؤولين الأكراد عدم الإصرار على موقفهم بالحصول على رئاسة الجمهورية.

وكان وفد الكونغرس الأميركي قد التقى الثلاثاء رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني في منتجع صلاح الدين في أربيل وبحث معه مستجدات تشكيل الحكومة.

كما استبعد عثمان إمكانية توصل الكتل النيابية إلى اتفاق قبل انعقاد جلسة مجلس النواب المقررة الخميس.

XS
SM
MD
LG