Accessibility links

logo-print

الإنتربول الدولي يطارد عددا من الأشخاص من بينهم إسرائيليان بتهمة الاتجار بالأعضاء البشرية


ذكرت وكالة الأسوشيتيد برس أن الإنتربول يلاحق عددا من الأشخاص من جنسيات مختلفة من بينهم إسرائيليان بتهمة الاتجار بالأعضاء البشرية في كوسوفو في عملية ملاحقة لـ7 أفراد على الأقل ضمن عصابة دولية للاتجار بالأعضاء البشرية والتي أسفرت عن إلقاء القبض على خمسة من مواطني كوسوفو وطبيب تركي.

وتقول الوكالة إن العصابة قامت بعمليات نصب واحتيال على أناس فقراء في كوسوفو من خلال وعود وهمية بدفع مبالغ كبيرة من المال لكل شخص يقبل ببيع كليتيه وهو ما لم يحدث في كثير من الأحيان، وفي الوقت ذاته تقاضت العصابة مبلغ 137 ألف دولار أميركي مقابل كل كلية يتم بيعها بغرض الزراعة.

وبحسب الوكالة فإن من بين المتهمين أيلير ريكاج أحد المسؤولين السابقين الكبار في وزارة الصحة في إقليم كوسوفو، وطبيب تركي.

وكانت مسؤولية الإسرائيليان موشيه هرال والطبيب الإسرائيلي زكي شابير هو جلب الضحايا لبيع أعضائهم بالإضافة إلى نقل الأموال.

يذكر أن الشرطة الإسرائيلية تلقت عدة شكاوى قبل عدة أشهر من مواطنين إسرائيليين إثر تعرضهم لعمليات احتيال وهو ما أثار الشكوك ولفت الأنظار نحو أفراد العصابة.

XS
SM
MD
LG