Accessibility links

المالكي يبدأ مشاوراته مع الكتل البرلمانية سعيا لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة


قال نواب في كتلة دولة القانون إن زعيم الكتلة نوري المالكي بدأ مشاوراته مع بقية الكتل البرلمانية من أجل تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وإعلانها ضمن المهلة الدستورية المحددة بشهر واحد.

وكان الرئيس العراقي جلال الطالباني قد تعهد خلال خطاب له بعد أداء اليمين الدستورية بتكليف نوري المالكي لرئاسة الحكومة، لكن هذا التكليف لا يزال بحاجة إلى رسالة حسب الأصول ليكون رسمياً.

يأتي ذلك في وقت أعلن فيه القيادي في القائمة العراقية جمال البطيخ أن القائمة العراقية ستحضر الجلسة الثانية للبرلمان التي تعقد اليوم السبت، مؤكداً أن الانسحاب من الجلسة الأولى لا يضع الكتلة العراقية في خانة مقاطعة العملية السياسية.

وقال البطيخ إن ما جرى الخميس تحت قبة البرلمان كان نوعاً من سوء الفهم ووصف ذلك بالإشكالية البسيطة.

على صعيد متصل، قال زعيم العراقية إياد علاوي إنه سيرفض أي منصب حكومي يعرض عليه متهماً الكتل السياسية الأخرى بالإخلال باتفاق تقاسم السلطة عبر طرح انتخاب رئيس البلاد في البرلمان قبل إقرار بنود كان قد جرى الاتفاق عليها لتعزيز المصالحة ومعالجة قضية اجتثاث حزب البعث.

وقال علاوي في مقابلة مع شبكة CNN الإخبارية إنه ليس مستعداً للتحول إلى دمية أو شاهد زور على التاريخ بعد كل التنازلات التي قدمها، حسب تعبيره.

وتابع علاوي بأن ما يوجد في العراق اليوم دكتاتورية جديدة وأن الأمر بات مذلا واستبداديا.

غير أن القائمة العراقية قررت لاحقا العودة إلى العملية السياسية واستئناف حضور جلسات البرلمان.

وقال القيادي في القائمة جمال البطيخ في تصريحات صحافية إن تراجع العراقية عن موقفها جاء اثر اتصال هاتفي بين زعيمها إياد علاوي والرئيس أوباما، وعقب محادثات جرت بين زعيم العراقية ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود البرزاني، بالإضافة إلى تعهد تسلمته القائمة بمناقشة صلاحيات مجلس السياسات الإستراتيجية.

وعلى صعيد ردود الفعل المحلية، رحب خطباء الجمعة في بغداد بالتوصل إلى اتفاق تقاسم السلطات، محذرين في الوقت نفسه من خرق الدستور العراقي.

ودعت المرجعية الشيعية العليا في العراق بزعامة آية الله علي السيستاني إلى تشكيل حكومة عراقية جديدة على أسس مهنية وموضوعية.

وقال أحمد الصافي ممثل المرجعية الشيعية في مدينة كربلاء خلال خطبة صلاة الجمعة إن المرجعية تأمل أن تقوم الحكومة المقبلة على أسس موضوعية ذات أبعاد تلبي الاحتياجات الحقيقية لما تمر به البلاد.

إلى ذلك دعا إمام الجمعة السيد صدر الدين القبانجي إلى تجاوز الخلافات التي حصلت خلال جلسة البرلمان، مطالبا رئيس الوزراء بتشكيل الحكومة على أساس الكفاءات لتتمكن من تقديم الخدمات للمواطنين.

XS
SM
MD
LG