Accessibility links

logo-print

أحزاب اليمين في إسرائيل ترفض المقترح الأميركي بتجميد الاستيطان والسلطة تعلن أنها ستدرس العرض بعد تسلمه رسميا


رفضت أحزاب اليمين الإسرائيلي العرض الأميركي بتجميد الاستيطان ثلاثة شهور مقابل عدد من الحوافز الأمنية والاقتصادية، في حين أعلنت السلطة الفلسطينية أنها لم تبلغ رسميا بالمقترح مؤكدة أنها لن تقبل بحلول وسط فيما يتعلق بقضية القدس.

فقد اعتبر وزير البنى التحتية عوزي لانداو إن وقف الاستيطان يعني بالضرورة انتصارالإرهاب ولا يترك لشركاء المستقبل في عملية السلام أي تنازلات ليقدموها، ووعد بأن يصوت ضده.

وقال المحلل السياسي إيلي نيسان إن بعض الأحزاب هددت بالخروج من الائتلاف إذا وافق نتانياهو على فكرة التجميد. وأضاف نيسان في حديث مع "راديو سوا"، أن هناك انقساما حتى داخل حزب الليكود إلى جانب الأحزاب اليمينية الأخرى مثل "إسرائيل بيتنا" و"البيت اليهودي"، الذين يعارضون تجميد الاستيطان حتى لمدة ثلاثة أشهر وقال:
XS
SM
MD
LG