Accessibility links

logo-print

منتخب الفراعنة يصالح جماهيره بفوز كبير على نظيره الاسترالي في المباراة الدولية الودية


حقق المنتخب المصري في كرة القدم فوزا معنويا وكبيرا عقب تغلبه على ضيفه الاسترالي 3-صفر في المباراة الدولية الودية التي أقيمت على إستاد القاهرة الأربعاء. وسجل أحمد عبد الظاهر (29) ومحمد ناجي "جدو" (60) ومحمد زيدان (90 من ركلة جزاء) الأهداف.

وهو الفوز الأول للمنتخب المصري في مبارياته الثلاث الأخيرة وتصالح مع جماهيره الغاضبة من أخر لقاءين في التصفيات الإفريقية (تعادل مع سيراليون 1-1 وخسر أمام النيجر صفر-1).

وقدم المنتخب المصري مباراة جيدة وبدا ترابط متزن دفاعيا وهجوميا، ونجح مديره الفني حسن شحاته في إبراز وجوه جديدة للمنتخب على رأسها أحمد عبد الظاهر مهاجم انبي، وثنائي الوسط إبراهيم صلاح لاعب الزمالك وإسلام عوض لاعب انبي، بالإضافة لإطمئنانه على مركز حراسة المرمى بعد ظهور عبد الواحد السيد ومحمد صبحي بمستوى جيد في اللقاء في ظل إيقاف عصام الحضري الحارس الأساسي حتى فبراير المقبل.

وظهر تماسك المنتخب المصري منذ بداية اللقاء وظهر إصرار اللاعبين علي تقديم مباراة جيده لإرضاء الجماهير وهدد المرمى الاسترالي مبكرا، مستغلا تراجع المنتخب الاسترالي للتأمين الدفاعي. ومن هجمة منسقة تبادل خلالها محمد أبو تريكة وأحمد عيد عبد الملك الكرة فتوغل الأخير داخل المنطقة وسددها زاحفة ارتدت من أحد المدافعين وتهيأت أمام أحمد عبد الظاهر فسددها زاحفة داخل المرمى محرزا أول أهداف المباراة (29).

استمرت سيطرة المنتخب المصري في الشوط الثاني رغم امتلاك المنتخب الاسترالي الكرة وسط الملعب دون أي خطورة، على النقيض استمرت خطورة المنتخب المصري الذي عزز تقدمه من هجمة مرتدة سريعة عن طريق محمد ناجي جدو (58).

وختم زيدان المهرجان بهدف ثالث في الدقيقة الأخيرة من ركلة جزاء سددها على يسار الحارس شفارتسر.

وقد ظهر المنتخب المصري بشكل متميز للغاية على مدار الشوطين، فيما ظهر المنتخب الاسترالي ضعيفاً في ظل ابتعاد تيم كاهيل أبرز نجومه عن مستواه.

XS
SM
MD
LG