Accessibility links

logo-print

رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي يؤكد أن مفعول العقوبات المفروضة على إيران غير مؤكد


اعتبر رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي غابي اشكينازي الأربعاء في واشنطن أن مفعول العقوبات المفروضة على إيران غير مؤكد، معلنا أنه لا يعرف ما إذا كانت تلك العقوبات ستدفع إيران إلى وضع حد لبرنامحها النووي المثير للجدل.

وقال الجنرال اشكينازي في ختام لقاء مع رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية الأدميرال مايكل مولن "إن المسالة الحقيقية هي معرفة ما اذا كان ذلك سيكفي لإقناع طهران بالتخلي عن برنامجها ويبقى هذا الأمر بحاجة إلى تحديد".

وتابع "ما زال لدينا الوقت لبحث المسالة وانتظار النتيجة النهائية"، رافضا تحديد كم من الوقت قد تنتظر بلاده.

وأشار رئيس الأركان الإسرائيلي إلى أن بلاده تدعم المقاربة الأميركية من العقوبات المفروضة على ايران.

من جهة أخرى، اعتبر الأدميرال مولن أن العقوبات أكثر فعالية مما توقعه البعض، موضحا أن "جميع الخيارات ما زالت على الطاولة، ومن ضمنها الخيار العسكري" في حال فشلت الدبلوماسية.

وتشتبه مجموعة الدول الست وهي ألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا، التي تتابع ملف إيران النووي، في أن طهران تسعى إلى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني، وتنفي إيران ذلك.

وتلوح إسرائيل بالتهديد بتوجيه ضربات عسكرية لضمان امتناع طهران عن حيازة سلاح نووي، وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في مطلع الشهر الجاري أنها "الطريقة الوحيدة لضمان عدم حصول إيران على أسلحة نووية".

غير أن روبرت غيتس وزير الدفاع الأميركي ،رفض هذه الدعوة معتبرا أن العقوبات المفروضة في يونيو/حزيران على إيران، لها عواقب على الاقتصاد الإيراني.
XS
SM
MD
LG