Accessibility links

الرئيس الإيراني يربط الكف عن تهديد بلاده بالتقدم في المحادثات النووية المقبلة


قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في مؤتمر صحافي عقده الخميس خلال زيارته الحالية لأذربيجان إنه يتعين على القوى الدولية أن تكف عن تهديد إيران بسبب برامجها النووية إذا أرادت تحقيق تقدم في المحادثات المقبلة.

ولم يعط أحمدي نجاد أي توضيح عن الكيفية التي ستسير بها المحادثات المقررة بين إيران ودول مجموعة خمسة زائد واحد التي تضم الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا.

وأضاف الرئيس الإيراني أنه لو أرادت هذه الدول تحقيق تقدم فيجب عليها الكف عن التفكير بمفهوم المعتدين، وألا يظنوا أنهم يمكنهم تحقيق هذا التقدم عبر تهديد إيران، مشيرا إلى أنه لا يوجد حظر يمكن أن يغير مواقف الإيرانيين.

هذا وقد أعربت كل من إيران ومجموعة خمسة زائد واحد عن استعدادها للحوار، لكنه لم يتم الاتفاق بعد على المكان، وكانت إيران قد اقترحت اسطنبول، فيما اختارت الدول الست جنيف.

وأعلنت الولايات المتحدة مطلع الشهر الحالي عدم معارضتها لعقد اجتماع مع إيران حول برنامجها النووي في تركيا. وكانت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون قد اقترحت عقده في سويسرا أو النمسا، بدلاً من أنقرة في الخامس من الشهر المقبل.

يشار إلى أن تركيا والبرازيل قد توصلتا إلى اتفاق مع إيران حول تبادل الوقود النووي، لكنه لم يحظ بموافقة الولايات المتحدة في حينه.

XS
SM
MD
LG