Accessibility links

الأوضاع الأمنية في أفغانستان ونشر درع مضادة للصواريخ في أوروبا يتصدران قمة الناتو


أعلن الرئيس أوباما، قبيل افتتاح قمة قادة دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) في لشبونة، أن دول الناتو ستحافظ على دعمها لأفغانستان بعد نقل المسؤوليات الأمنية من القوات الدولية إلى السلطات المحلية في عام 2014.

وكان أوباما قد غادر مساء الخميس متوجها إلى العاصمة البرتغالية حيث يفتتح مع قادة دول الحلف شمال الأطلسي القمة التي وصفت بأنها الأهم في تاريخ هذا الحلف والتي تتصدر أولوياتها الأوضاع الأمنية في أفغانستان بالإضافة إلى نشر درع مضادة للصواريخ في أوروبا.

وقال البيت الأبيض إن أوباما سيلتقي الرئيس الأفغاني حامد كرزاي على هامش القمة، كما ستجمعه محادثات على انفراد لأول مرة برئيس جيورجيا ميخائيل ساكشفيلي في ضوء الفتور في علاقات بلاده مع واشنطن بسبب سعي أوباما لتحسين العلاقات مع روسيا.

ويأتي لقاء أوباما كرزاي غداة اجتماع الرئيس الاميركي بكبار مستشاريه تناول التطورات العسكرية في افغانستان، في ضوء مطالبة الرئيس الافغاني بتقليص الوجود العسكري الاميركي في بلاده.

ويتم اللقاء مع ساكاشفيلي فيما يشارك الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف في قمة حلف الاطلسي.

وهي المرة الاولى التي يشارك فيها رئيس روسي في قمة مماثلة منذ الحرب بين روسيا وجورجيا في أغسطس/آب 2008.

وتقيم روسيا علاقات مع حلف الاطلسي منذ عام 1991 تم تعزيزها في عام 2002 تحت مسمى مجلس حلف الاطلسي-روسيا.

ولكن بعد النزاع مع جورجيا تم تعليق اجتماعات المجلس لسبعة أشهر.

درع مضادة للصواريخ في أوروبا

على صعيد آخر، أكد الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوغ راسموسين في مقابلة مع صحيفة فاينانشيال تايمز عشية قمة لشبونة أن مشروع حلف الاطلسي للدرع المضادة للصواريخ لا يستهدف أي بلد بعينه.

واضاف أن اكثر من 30 بلداً لديه أو يأمل في اقتناء صواريخ باليستية قادرة على بلوغ احد البلدان الاعضاء في حلف الاطلسي.

ومن المفترض أن يناقش قادة 18 دولة عضو في حلف الاطلسي الجمعة والسبت في العاصمة البرتغالية القرار المبدئي بتزويد الحلف درعاً مضاداً للصواريخ من أجل حماية أوروبا.

وستناقش روسيا هذه المسألة أيضا في قمة لشبونة بشخص الرئيس ديمتري ميدفيديف الذي تبدي بلاده ارتياباً كبيراً من هذا المشروع على الرغم من التطمينات بأنه لا يستهدف روسيا.

فيما تتخوف تركيا من أن تؤدي المنظومة إلى تخريب علاقاتها مع إيران وروسيا.
XS
SM
MD
LG