Accessibility links

النمسا تقول إنها تتكبد خسائر كبيرة بسبب التجسس على أسرارها الصناعية


أورد تقرير نشر في فيينا الجمعة أن الشركات النمساوية تتكبد خسائر سنوية تقدر 880 مليون يورو بسبب أعمال تجسس على أسرارها الصناعية من قبل دوائر استخبارات أجنبية.

وقال بيتر غريدلنغ رئيس مكتب مكافحة الإرهاب في النمسا إنه على الرغم من هذه الخسائر الكبيرة إلا أن الشركات المحلية تتجنب تقديم شكاوى ضد المسؤولين عن هذه الأضرار مشيرا إلى عدم وجود تعاون من الناحية العملية بين الشركات والمحققين.

وحول أسباب إخفاء مثل هذه الحوادث أوضح المسؤول الأمني النمساوي أن معظم الشركات تخشى أن يؤدي الإبلاغ عن الحوادث في تشويه سمعتها.

ونقلت وكالة الصحافة النمساوية الجمعة بأن إحدى الجامعات الاقتصادية النمساوية المتخصصة في فيينا أجرت مسحاً شمل 220 شركة نمساوية، سلط الضوء على هذه الجرائم.

وأظهرت نتائج هذا المسح أن شركات الاتصالات السلكية واللاسلكية والمتخصصة في تكنولوجيا المعلومات تعتبر من أكثر الجهات التي تتعرض للتجسس من دوائر الاستخبارات الأجنبية ولا سيما الروسية والصينية.
XS
SM
MD
LG