Accessibility links

logo-print

إنتقادات للرد الدولي على وباء الكوليرا في هايتي الذي يودي بحياة العشرات يوميا


وصفت الوكالة الإنسانية للأمم المتحدة الرد الدولي الذي قادته الأمم المتحدة على وباء الكوليرا في هايتي "غير كاف" ويفتقر بشكل كبير للدعم المالي .

ويبدو أن العمليات الإنسانية في هايتي تخسر المعركة أمام أحدث كارثة تصيب تلك الدولة الفقيرة الواقعة في الكاريبي بعد زلزال مدمر وقع في يناير/ كانون الثاني.، وبلغ عدد الوفيات نتيجة وباء الكوليرا الذي يفتك بعشرات الاشخاص يوميا 1180 شخصا.

وقال ستيفانو زانيني رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في هايتي "على الرغم من التواجد الكبير لمنظمات دولية في هايتي فان الرد على الكوليرا غير كاف حتى الان في تلبية احتياجات السكان".

ودعا زانيني كل الجماعات والوكالات الى تكثيف أنشطتها بشكل عاجل لمكافحة تفشي الكوليرا.

وامتد وباء الكوليرا خلال شهر واحد الى ثمانية أقاليم من أصل 10 فيما تم علاج 20 ألف شخص.

وذكر موظفو إغاثة أن المرضى يموتون في الشوارع وعلى جوانب الطرق أو في مجتمعات ريفية معزولة بسبب عجزهم عن الوصول إلى المستشفى في وقت مناسب لإنقاذهم.

XS
SM
MD
LG