Accessibility links

القوى السياسية تواصل مفاوضات توزيع الحقائب الوزارية



تتواصل النقاشات على الساحة السياسية حول توزيع حقائب الوزارات الامنية بين شخصيات سياسية مستقلة
امنية الراوي والتفاصيل

وقال عضو التحالف الوطني النائب عدنان الأسدي إن وزارتي الدفاع والداخلية ستخضعان لنظام النقاط، ويراعى في توزيعهما الجانبين الإثني والقومي.

وأضاف الأسدي في تصريح لـ"راديو سوا" قوله إن الوزارات السيادية الخارجية والمالية والنفط ستوزع على الكتل السياسية مع مراعاة التحالف الوطني والتحالف الكردستاني والعراقية.

وشدد الأسدي على ضرورة أن تسند الوزارات الأمنية إلى شخصيات مرتبطة بكتل سياسية دون أن تمنح حق ممارسة العمل الحزبي.

من جنهتها، رفضت القائمة العراقية إسناد وزراتي الدفاع والداخلية إلى أي شخصية تنتمي إلى الأحزاب السياسية، وأوضح عضو القائمة النائب طلال الزوبعي قوله إن القائمة لا تقبل بأي شخصية تنتمي إلى الأحزاب السياسية وإذا كان لابد من الأمر فسيكون الدفاع للقائمة العراقية.

وكانت القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي قد طالبت بشغل منصب وزارة الدفاع أو الداخلية، مشككة في الوقت نفسه بإمكانية اختيار شخصيات مستقلة لتولي الحقائب الأمنية.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG