Accessibility links

logo-print

فرنسا تقر بالتفاوض مع تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي


أقرت فرنسا بالتفاوض مع تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي الذي يحتجز عددا من المواطنين الفرنسيين في مالي. وقال آلان جوبيه وزير الدفاع الفرنسي في حديث مع إذاعة RTL الفرنسية إن ثمة اتصالات تجري مع الخاطفين "إلا أن أفضل وسيلة لنجاح تلك المفاوضات هو بقاؤها طي الكتمان لا الإعلان عنها".

وتشير كلير سبنسر من مؤسسة كاثام هاوس للأبحاث في لندن إلى احتمال أن يكون ذلك أمرا مقصودا بالفعل، وتضيف قائلة: "قد يكون من المحتمل أن الحكومة الفرنسية تريد اجتذاب المزيد من اهتمام المجتمع الدولي إلى خطورة هذا التهديد، وتشجيع التعاون الإقليمي لمنع حدوث مزيد من عمليات الاختطاف".

ورغم صغر حجم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي إلا أن كلير سبنسر ترى أن كل محاولات القضاء عليه لم تنجح حتى الآن، وتقول: "لقد دأبت القوة الأميركية الخاصة بأفريقيا على تدريب قوات الأمن المحلية في مالي، والنيجر وموريتانيا لتحسين استعدادها لمنع أي هجمات قد ينفذها التنظيم، لكن أفراده يختبؤون في الصحراء ولم تنجح تلك الجهود".

XS
SM
MD
LG