Accessibility links

logo-print

أوباما يعفو عن ديكين روميين بمناسبة عيد الشكر


أعلن الرئيس أوباما العفو عن ديكين روميين في تقليد رئاسي سنوي بمناسبة عيد الشكر الذي تحتفل به الولايات المتحدة غدا الخميس.

وقد عفا الرئيس أوباما عن الديكين الروميين Apple و Cider اليوم الأربعاء في تقليد يسبق يوم الاحتفال بعيد الشكر.

وبذلك يكون هذا الحدث الـ 63 للتقليد الوطني لعيد الشكر الذي يُحتفل به في البيت الأبيض، وهو مناسبة لتبادل المزح والنكات، خاصة من قبل الرؤساء الذين يمنحون العفو.

وعقد أوباما في كلمة له لإعلان العفو عن الديكين مقارنة بين هذه المناسبة وبين مسابقة "الرقص مع النجوم" التي انتهت أمس الثلاثاء، إذ أكد أن المخاطر المحيقة بالديكين كانت أكبر من المتنافسين في هذه المسابقة، في إشارة إلى أنهما كانا سيتم ذبحهما إذا لم يتم العفو عنهما.

وهذه هي المرة الثانية التي يصدر فيها أوباما عفوا رئاسيا عن ديكين بمناسبة عيد الشكر إذ كانت المرة الأولى في العام الماضي التي قال فيها "إن هناك أياما معينة تذكرني بالسبب الذي ترشحت من أجله للرئاسة، وهناك أيضا لحظات مثل تلك التي أعفو فيها عن ديك رومي وأرسله إلى ديزني لاند".

وكان البيت الأبيض قد أرسل الديكين اللذين تم العفو عنهما العام الماضي إلى ديزني لاند حيث شاركا في مسيرة يوم عيد الشكر، بينما سيشارك الديكان Apple و Cider في عرض "عيد الميلاد في ماونت فيرنون"، على أن يعيشا ما تبقى من أيامهما في مرفق الثروات الحيوانية في حوزة جورج واشنطن.

يذكر أن مراسم الاحتفال بالديك الرومي كانت قد بدأت في البيت الأبيض مع الرئيس هاري ترومان (1945-1953)، إلا أن الديوك الرومية المعنية لم تحظ بالعفو الرسمي إلا في عهد جورج بوش الأب (1989-1993).

XS
SM
MD
LG