Accessibility links

logo-print

رافاران يؤكد العمل على تسوية القضايا الاقتصادية العالقة بين الجزائر وفرنسا


قال جان بيار رافاران مبعوث الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إلى الجزائر إن معظم الملفات الاقتصادية العالقة بين البلدين في طريقها إلى التسوية، مضيفا أن باريس ترغب في إقامة شراكة صناعية على الأمد الطويل مع الجزائر.

وجاءت تصريحات رافاران في أعقاب زيارة قام بها إلى الجزائر الأربعاء التقى خلالها عددا من المسؤولين بينهم رئيس الوزراء أحمد أويحيي.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن رافاران صرح لها في اتصال هاتفي بأنه تمكن من الغوص في عمق الملفات مع المسؤولين في الجزائر، مشيرا إلى أنه سيعود إليها مطلع العام المقبل لمواصلة مهمته خصوصا من أجل الإعداد لمنتدى فرنسي-جزائري مشترك منتصف عام 2011.

يشار إلى أن زيارة المبعوث الفرنسي جاءت إثر سلسلة من الاتصالات على المستوى بين البلدين وإثر تسوية قضايا شائكة حيث أعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في 18 أكتوبر/تشرين الأول الماضي أن العلاقات الجزائرية-الفرنسية جيدة.
XS
SM
MD
LG